Please reload

التدوينات الحديثة

كيف يمكن للتعليم التقليدي تأهيل الطلاب للعالم الحديث

 

للكاتبة: دانا وييكس

 

   كما قيل في القصة الأسطورية الحديثة، حديقة جوراسيك، قد لا تقودنا التقنية دائماً إلى نتائج إيجابية إذا طبقت بدون التفكير الناقد، والأساس أو التحقيق الأخلاقي. بدايةً بالاستنساخ إلى وسائل التواصل الاجتماعي، من المهم فهم الآثار الأخلاقية لفكرة ما، وكيف سيكون أثرها على الناس، أكثر من مجرد فهمها لبناء كود تم تصميمه جيداً.

 

 مع التحديات الحديثة، مثل التنمر الإلكتروني أو ارتفاع تكلفة الأدوية، يمكن للتعليم التقليدي، بتركيزه على الفلسفة والاستفسار، تقديم فرصة للطلبة لاكتساب المعرفة وتطوير تفكيرهم الابتكاري، اثناء دراسة القضايا من خلال منظور اخلاقي.

 

ولكن كيف لاتزال الفلسفة التي تُدرَّس لقرون ملائمة في عصر التعليم المغمور بأجهزة الأيباد والتطبيقات والوظائف التي يقودها الاقتصاد الرقمي والآلية الذاتية /التشغيل الآلي والتخصيص؟

 

تمتد الحاجة إلى التفكير في عالمنا التقني إلى أبعد من مجرد إنشاء واستخدام ادوات جديدة. اليوم، الطلاب مكلفون بتشكيل السياسة ومكافحة الظلم، والحصول على معلومات لانهاية لها، والمعلومات الخا المستهدفين به.

 

يقدم التعليم التقليدي التميز الأكاديمي والإطار الأخلاقي لمكافحة هذا الظلم. فهو يشجع الطلاب على متابعة السبب، والكيفية ومن هو صاحب الأفكار والقرارات بالإضافة إلى معناها، ويساعد على تطوير الشباب الذين يمتلكون القوة لإثراء حياتهم وحياة الآخرين. وبشكل مباشر أو غير مباشر فالتعليم التقليدي يقدم إعداداً أكثر عمقاً وثباتاً للكليات، والوظائف، ولعيش حياة ذات معنى/هادفة من خلال تشجيعه لأثنين من مبادئه التوجيهية — وهي الحكمة والفضيلة.

 

  ما هو التعليم التقليدي؟

 

غالباً ما يُساء فهم التعليم التقليدي على انه لا يتناسب مع العالم الحديث/العصري. التعليم التقليدي هو أكثر من مجرد علاقة ورقة بقلم، أو الحفظ أو حتى قراءة نصوص قديمة. فالفلسفة متجذرة في ثقافة وتاريخ العالم الغربي، فهو يشمل المناهج التقليدية، والتشجيع على القراءة والكتابة العميقة والمدروسة ضمن الإطار الأخلاقي، والمحتوى التقليدي، مثل: دراسة الأدب اليوناني واللاتيني القديم، والتاريخ، والفن، واللغات.

 

فاليوم، يمكن للتعليم التقليدي تقديم خريطة استدلالية للطلاب للتعلم والنمو. فهو يبدأ في مرحلة الاكتشاف والاحتفال بحالة الانسان، وبمشاركة تاريخ وثقافة الأشخاص. وبعد مرور الوقت، تعمل كمنصة لتطوير مهارات التفكير الناقد من خلال طرح الأسئلة. فالتعليم التقليدي يظهر على انه توعية عظيمة بالواجب الأخلاقي نحو الأخرين، وقدرته على خلق التغيير والفرص في العالم — حتى اثناء مواجهته للمقاومة والعقبات.

 

الحكمة هي نوعية المعرفة، والخبرة، والحكم الرشيد.

 

تعلم كيف انضمت المفردات إلى لغتنا، ومِن أين أتى الأشخاص، ومَن نَاظَر أو حارب ولم حصل ذلك، وما هو دور الدين والفن والموسيقى والحيوانات والأغذية في الثقافة، فجميعها تساعد الطلاب على فهم المواد الحديثة والتحديات بشكلٍ أفضل من العلم إلى العرق. يتم تعليم الطلاب طرح الأسئلة، والإدراك والتفسير، والتعرف على الأنماط وتحديد الأفكار التي توجه تفكيرهم. تساعد هذه العملية على بناء المهارات في التفكير الاستراتيجي والتحليلي والذي بدوره يمكن أن يساعد على تطوير تطبيق سهل الاستخدام أو إنشاء شركة ذات نجاح مالي طويل الأمد أو الحرص على الحصول على موافقة لتمرير قانون هادف أو حل نزاع مع أحد الجيران.

 

يُطلب من الطلاب التعمق بمعنى وهدف الكلمات والقصص، وطرح الأسئلة فيما يتعلق بالأسباب وغيرها. هل ”الانتصار“ القديم هو العرض الأصلي؟ هل كانت المناظرات، والانتخابات، والثورات في روما القديمة تشابه الاضطرابات السياسية اليوم؟ الدين، والحق في حمل السلاح، والمواطنة، والعنف والسلام كانت مواضيع النزاعات والاحتجاج حتى في عام 100 قبل الميلاد.

 

يشجع التعليم التقليدي التدريب العملي على الاكتشاف لفهم الأشخاص والثقافة بشكل أفضل. ويمكن للطلاب زيارة المتاحف والمناطق التاريخية; بتجول الكنائس، والمعابد اليهودية، والمساجد أو المنظمات; ومقابلة اعضاء اللجنة; المتطوعين; أو بطرح الأسئلة والبحث; واتخاذ الإجراء المناسب عند رؤية عمل ظالم.

 

الفضيلة هي المطابقة لحياة المرء وسلوكه فيما يتعلق بالمبادئ الأخلاقية والمعنوية.

 

أهميتها متساوية بصفة الحكمة، يشجع التعليم التقليدي أيضاً الاستفسار المدروس والاحترام. يُحث الطلاب على التفكير في تأثير قراراتهم على الأفراد، والعائلات، والمجتمعات، ويمكن للطلاب ايضاً اكتساب وجهات نظر مختلفة من القصص، والتاريخ، والنقاشات، والحوار، والخبرات.

 

في الحقيقة، الأساطير القديمة طُورت لتمرير الدروس الأخلاقية الهامة دون ان تكون مملة في شكلها القصصي الذي بدوره يشغل العقل ويجذبه. كتب بلاتو حوارات عن النزاعات الجمهورية; وكتب سوفيكلز مآسي عن القادة; وأظهر يوريبدز الشخصيات القوية في أماكن غير متوقعة.

 

تمييز الصواب عن الخطأ، والتفكير قبل التصرف، والنظر في كيفية تأثير الأفعال على الآخرين — جميعها دروس تقليدية عن اللطف أو الكياسة والتي تتعلق بعالم اليوم.

 

احتضان التقنية اثناء تدريس المواد القديمة

 

تقول اسطورة حديثة أن التعليم التقليدي يتهرب من التقنية، ولكنك لن ترى أجهزه الكمبيوتر المحمولة تسيطر على الفصول أيضاً. فالنصوص القديمة تُستكشف في الكتب وعلى الانترنت، وتعتمد الأبحاث على المكتبات وقوقل (Google). وتم استكشاف التقنية لتكملة الدروس، والطلاب مستعدون لاستخدامها بشكل استراتيجي، ليس لأنها فقط الأمر الجديد القادم.

 

في قسم الدراسات القديمة عند مدرسة جيرمانتاون فريندز، حيث أعمل، نستخدم الأيباد (iPad)، لنتعامل مع النصوص اللاتينية، فمنح الطلاب الفرصة لتكملة القراءة والترجمة مع الملاحظات والمفردات تساعد بمجرد النقر على الفأرة. في الصف الأول، درس الطلاب وكتبوا الشعر مؤخراً — نشاط تقليدي جداً. ولإضافة لمسة عصرية، سجل المعلم الطلاب الذين يقرؤون أعمالهم، ووضع كود يسمح بتشغيل قراءتهم بحيث يمكن للعائلة والأصدقاء تجربة هذا المشروع التفاعلي. يسمح استخدام التقنية للطلاب بمشاركة دروسهم مع الآخرين في حين اكتشافهم لهذه الأداة الحديثة أيضاً.

 

التكيف هو تعريف التقليدي

 

التدريس والتعلم والتقنية دائماً ما تتغير وتتطور، ولكن على عكس التعريف. فالتعليم التقليدي يمكنه ويجب عليه ان يتقدم أيضاً. ودائماً سيقدم التعليم التقليدي إطار للطلاب ليصبحوا مفكرين ناقدين من خلال القراءة العميقة، والكتابة والاستفسار ولكنه يمكن أن يتغير في الشكل والمحتوى أيضاً. الخطوة القادمة للتعليم التقليدي هي اكتشاف ثقافات أصلية خارج الحضارة الغربية. فتقديم الدروس والمعرفة من افريقيا التاريخية، وآسيا، والشرق الأوسط ستجعل هذه التقاليد ملائمة وعالمية.

 

هناك قيمة كبيرة في التعليم الذي يقدم منظور تاريخي وملائم، وهو بدوره يساعد الطلاب على مغادرة اسوارنا والمضي قدما مؤمنين أن قوتهم وقيمتهم متجذرة في الحكمة والفضيلة.

 

 

 مصدر الصورة: unsplash

 

المصدر

 

Share on Facebook
Share on Twitter
Please reload

تابعنا
ابحث بالتاق
Please reload

الارشيف
  • Black Instagram Icon
  • Black Twitter Icon

Riyadh, Saudi Arabia

  • Black Instagram Icon
  • Black Twitter Icon

الرياض، المملكة العربية السعودية