التدوينات الحديثة
Please reload

الارشيف
Please reload

ابحث بالتاق
تابعنا

٦ طرق تُمكن المبرمجين من الدول الأقل تمثيلاً من التفوق

من الصعب على المبرمجين من الدول الفقيرة للموارد الذين يحاولون النجاح بجانب المبرمجين من الدول التي لديها ميزة العديد من المصادر.

 

7 أغسطس 2018 | ايفانجي لاري  

 

 

 

مصدر الصورة: unsplash

 

من الصعب أن تصبح مبرمجًا من دولة متأخرة مثل الكاميرون. فمعظم الأفريقيون لا يعرفون حتى ماهي برمجة الكمبيوتر- وحتى الذين يعرفون معنى البرمجة فإنهم يعتقدون أنها فقط للناس من الدول الغربية أو دول آسيا.

لم يكن لديّ جهاز كمبيوتر حتى بلغت الثامنة عشرة من عمري، ولم أبدأ في البرمجة حتى كنت طالباً في المدرسة الثانوية يبلغ من العمر 19 عامًا، وكان علي أن أكتب الكثير من الأكواد على الورق لأنني لا أستطيع حمل الحاسب الآلي المكتبي الكبير للمدرسة. لقد تعلمت الكثير خلال السنوات الخمس الماضية، حيث صعدت السلم لأصبح مبرمجًا ناجحًا من مجتمع ناقص التمثيل. في حين أن هذه الدروس مستسقاة من خبرتي في أفريقيا، إلا أن الكثير منها ينطبق على المجتمعات الأخرى الأقل تمثيلاً، بما في ذلك النساء.

 

1. تعلم كيف تكتب الأكواد

 

الأمر واضح: لتكون مبرمجًا ناجحًا، فإن عليك أن تصبح مبرمجًا أولًا. ولكن قد لا يكون ذلك سهلًا في المجتمع الأفريقي. لتتعلم البرمجة فإنك تحتاج إلى كمبيوتر وربما اتصال انترنت أيضًا، ولكن من النادر للأفريقيين أن يملكوا أيًا من الاثنين. لم أملك كمبيوتر شخصي حتى أصبح عمري 18 عامًا ولم أملك كمبيوتر محمول حتى أصبح عمري 20 عامًا تقريبًا، هذا وقد يعتبرني البعض محظوظًا. فبعض الطلاب لا يعرفون كيف يبدو شكل الكمبيوتر حتى يدخلون الجامعة.

 

لا يزال عليك البحث عن طريقة لتعلم طريقة البرمجة. قبل أن أحصل على جهاز كمبيوتر، كنت أمشي لأميال لرؤية صديق لديه جهاز كمبيوتر. لم يكن مهتمًا به، لذلك قضيت الكثير من الوقت على جهازه. زرت أيضًا مقاهي الإنترنت بانتظام، والتي استهلكت معظم مصروف جيبي.

 

استفد من مجتمعات البرمجة المحلية، لأن هذا يمكن أن يكون أحد أعظم مصادر التحفيز لديك. عندما تعمل بمفردك، فقد تشعر وكأنك نينجا، ولكن قد يكون سبب هذا الشعور أ نك لا تتفاعل كثيرًا مع المبرمجين الآخرين. قم بحضور الأحداث التقنية. تأكد من أن لديك صديق واحد على الأقل أفضل منك. شاهد ذلك الشخص كمنافس واعمل بجد للتغلب عليه، على الرغم من أنه قد يعمل بجد مثلك. حتى لو لم تفز أبداً، فسوف تنمو مهاراتك كمبرمج.

 

2. لا تُعول الكثير على الاحصائيات

 

إن الكثير من الأشخاص الأذكياء في المجتمعات الممثلة تمثيلاً ناقصًا لا يصلون حتى لجزء "تعلم كيف تكتب الأكواد" لأنهم يأخذون الإحصائيات كحقائق قاسية. أتذكر عندما كنت أتطلع إلى أن أكون مهكرًا، كنت أشعر بالإحباط إزاء الإحصائية التي تقول إن هناك عددًا أقل بكثير من السود في مجال التكنولوجيا.

 

إذا كنت تبحث عن "أفضل 50 مبرمج كمبيوتر في كل العصور"، فلن يكون هناك الكثير من الأشخاص السود (إن وجدوا) في القائمة. معظم الأسماء الملهمة في التكنولوجيا, مثل ادا لوفلايس و لينوس تورفالدس و بيل جيتس هم من البيض.

 

وخلال سنوات نموي, كنت دائمًا ما أعتقد أن التكنولوجيا هي مهنة الأشخاص البيض, وكنت أعتقد أنه ليس بإمكاني فعلها.

 

عندما كنت صغيرا, لم أر قط فيلم خيال علمي وكان الهاكر أو الخبير في الحوسبة رجل أسود. كان دائما شخصًا من البيض. أتذكر عندما وصلت إلى المدرسة الثانوية وكتب معلمنا أن البرمجة كانت جزءًا من مناهجنا، ظننت أنها مزحة – وتساءلت, "منذ متى وكيف سيكون ذلك ممكنًا؟" لم أكن بعيدًا عن الحقيقة. فمعلمونا لم يعرفوا كيف يبرمجون على الإطلاق.

 

تقول الإحصائيات أيضًا أن الكثير من المبرمجين المذهلين والملهمين الذين تتطلع إليهم, بغض النظر عن لونهم، بدأوا في البرمجة في سن 13 عامًا. ولكنك لم تكن تعلم حتى أن البرمجة موجودة حتى التاسعة عشر من عمرك. فتسأل نفسك أسئلة مثل: كيف سأحاول اللحاق؟ هل لدي حتى الذكاء لهذا؟ عندما كان عمري 13 عامًا، كنت لا أزال ألعب ألعابًا غبية وطفولية - كيف يمكنني التنافس مع هذا؟

 

هذا قد يجعلك تستنتج أن البيض هم أفضل بشكل طبيعي في التكنولوجيا. ولكن ذلك خاطئ. نعم، الإحصائيات صحيحة، ولكنها مجرد إحصائيات. ويمكن أن تغيير. اجعلهم يتغيرون. تساهم بيئتك بالكثير في الأشياء التي تقوم بها أثناء النمو. كيف يمكنك أن تقارن نفسك بشخص حصل له والداه على جهاز كمبيوتر قبل أن يصبح في التاسعة من عمره، عندما لم تر واحدًا حتى بلغت التاسعة عشر؟ هذه فجوة لمدة 10 سنوات. وكان هذا الطفل البالغ من العمر تسع سنوات لديه الكثير من الناس لتدريبه.

 

يمكنك أن تصبح مهندسًا رائعًا للبرامج بغض النظر عن خلفيتك. قد يكون الأمر أصعب قليلاً لأنك قد لا تملك الموارد أو الفرص التي يملكها الناس في العالم الغربي، ولكنه ليس مستحيلًا.

 

3. اجعل لك بطلًا محليًا أو معلمًا

 

أعتقد أن وجود شخص في حياتك تتطلع إليه هو أحد أهم الأمور. نحن جميعًا معجبين بأشخاص مثل لينوس تورفالدز وبيل غيتس، لكن محاولة جعلهم قدوة لكم يمكن أن تحبطكم. بدأ بيل غيتس البرمجة في سن الثالثة عشر وشكل مشروعه الأول في عمر السابعة عشر. أنا في سن الرابعة والعشرين وما زلت أحاول معرفة ما أريد أن أفعله في حياتي. هذه القصص دائما تجعلني أتساءل لماذا أنا لست أفضل بعد، بدلا من البحث عن أسباب للتطور.

 

وجود بطل محلي أو معلم هو أكثر فائدة. نظرًا لأنكما تعيشان في نفس المجتمع، فهناك فرصة أكبر لعدم وجود فجوة كبيرة من شأنها تثبيطك. ربما بدأ المعلم المحلي في البرمجة حول العمر الذي بدأت به وليس من المرجح أنه بدأ مشروعًا كبيرًا في سن مبكرة جدًا.

 

وربما لا تستطيع أن تحصل على نصيحة موجهة إليك بشكل خاص من شخص كبيل جيتس، فتحصل عليها مما يقدمونه أثناء مؤتمراتهم للجمهور وهذا رائع أيضا. أنا دائما ما أتابع الناس الأذكياء. لكن النصيحة التي تحقق الأثر الأكبر هي تلك التي تُوجه إليك مباشرة، وتأخذ في عين الإعتبار أهدافك وظروفك المحيطة. وتستطيع الحصول عليها فقط من شخص لك إمكانية الوصول المباشر إليه.

 

أنا مُنتَج للعديد من المرشدين الذين تواجدوا في مراحل مختلفة من حياتي. أحدهم هو نياه شيك Nyah Check الذي كان يسبقني بسنة دراسية خلال الجامعة، ولكن من ناحية المهارات والخبرة كان يسبقني بسنة أو سنتين.

 

قد سمعت قصصا عنه عندما كنت لا أزال طالبا في الثانوية العامة، حيث أنه جعل الناس راغبين في أن يصبحوا مبرمجين رائعين ولا يركزون على تحقيق معدل تراكمي ٤،٠. لقد كان أحد أوائل الأشخاص في أفريقيا المتحدثة بالفرنسية الذين شاركوا في صيف غوغل البرمجي. وبينما كان لا يزال في الجامعة، سافر إلى الخارج مرات عديدة أكثر مما يمكن أن يحلم فيه العديد من المحاضرين وبدون أن ينفق ١٠ سنتات. كان يستطيع أن يكتب شيفرة برمجية التي يصعب حتى على أساتذة المساق فهمها.

 

وشارك في تأسيس فريق بويا لمطوري غوغل، وأنشأ نادي المبرمجين النخبة الذي ساعد العديد من الطلاب على تعلم كيفية البرمجة. وبدأ العديد من المجتمعات الأخرى مثل لقاء بويا دوكر الذي أنا المنظم الرئيسي له.

 

وقد ألهمتني هذه الأشياء. كنت أريد أن أصبح مثله وأدركت ما يمكنني كسبه إن أصبحت صديقا له. ودائما كانت المناقشات معه ملهمة للغاية، تحدث عن البرمجة ومغامراته في الترحال حول العالم من أجل المؤتمرات. لقد تعلمت الكثير منه، وأعتقد أنه علمني جيدا. والآن الطلاب الأصغر يريدون أن يكونوا حولي من أجل نفس الأسباب التي اردت أن أتعلمها منه.

 

4. انخرط مع مصدر مفتوح 

 

إذا كنت في إفريقيا وتريد أن تحصل على أفضل المهارات من أفضل المهندسين، فإن أفضل رهان لك هو أن تنضم إلى مشروع المصدر المفتوح. إن النظام البيئي التقني في إفريقيا صغير ومكون على الأغلب من شركات ناشئة، لذلك الحصول على خبرة في المجال الذي تحب يمكن ان لا يكون سهلا. من النادر للشركات الناشئة في إفريقيا أن تعمل مع التعلم الآلي أو الحوسبة الموزعة أو الحاويات والتقنيات مثل الكبرنيتس Kubernetes. إذا لم يكن تطوير الويب شغفك، فإن أفضل رهان لك هو الإنضمام إلى مشروع المصدر المفتوح. لقد تعلمت معظم ما اعرفه بكوني جزءا من مجتمع OpenMRS، وساهمت أيضا في مشاريع أخرى للمصدر المفتوح المتضمنة ليبرهيلث LibreHealth وكوالا Coala وكبرنيتس Kubernetes.

 

بالإضافة لاكتسابك مهارات تقنية، فإنك ستبني شبكتك من الأشخاص المؤثرين. إن معظم أقراني يعلمون عن لينوس تورفالدز من الكتب بينما أنا لي صورة معه.

 

قم بالمشاركة في برامج توعية للمصدر المفتوح مثل صيف غوغل البرمجي أو في برمجة غوغلGoogle Code-in  Outreachy أو مؤسسة لينوكس لتدريبات الشبكة Linux Foundation Networking Internships. ومثل هذه الفرص تساعدك على اكتساب المهارات التي من الممكن أن لا تكون متوافرة في الشركات التاشئة.

 

لقد شاركت في برنامج صيف غوغل البرمجي مرتين، الأولى كطالب، والآن كمرشد. وكنت منظم إداري لبرنامج في برمجة غوغل، وأتطوع كمطور للمصدر المفتوح. كل هذه النشاطات تساعدني في تعلم أشياء جديدة.

 

 

5. استغل برامج التنوع بينما أنت قادر

 

إن برامج التنوع رائعة، لكن إن كنت مثلي فربما لن تحب ان تستفيد منها كثيراً. فتصور لو أنك ضمن فريق مكون من خمسة أفراد وأن أساس انضمامك للفريق هو كونك أسوداً بينما البقية من البيض، فربما تتساءل إنت كنت حقا جيدا بما فيه الكفاية.

 

فأنت لن ترغب بأن يعتقد الناس أن المؤسسة قامت بتمويل رحلتك لأنك أسودا فحسب بدلاً من كونك تضيف قيمة كما يضيف أي شخص آخر. ولا يقتصر الأمر على كونك من الأقلية لأن المنظمة الداعمة تعتقد أنك من الأقلية الإستثنائية. وأنت لست الوحيد الذي قدم على منحة برنامج التنوع، وليس كل من تقدم للمنح نجح في الحصول عليها. قم باستغلال فرص برامج التنوع بينما أنت قادر واعمل على بناء قاعدتك من المعلومات والعلاقات.

 

عندما يسألني الناس لماذا قامت مؤسسة لينوكس على دعم رحلتي إلى قمة المصدر المفتوح، فإنني أجيب: "لقد دُعيت لألقي محاضرة في مؤتمرهم ولكن هم لديهم منح لبرامج التنوع يمكنكم التقدم للحصول عليها". كم يبدو هذا رائع؟

 

احضر أكثر عدد تقدر عليه من الإجتماعات؛ فإن منح التنوع تساعد على ذلك. تدرب على ما تتعلمه. تعرف على الناس. تقدم لإلقاء المحاضرات. إبدأ صغيرا. قدمي اليمنى كانت ترتعش كلما وقفت أمام جمهور لإلقاء محاضرة، لكن مع التدرب أصبحت أفضل.

 

6. رد العطاء (رد الجميل)  

 

حاول دائما أن تجد طريقة لرد الجميل والعطاء. أرشد شخصاً. اشغل دورا فعالا في المجتمع. هي ليست مسؤولية أخلاقية فقط، هي ربح لكلا الطرفين لأنك ستتعلم الكثير بينما تساعد الآخرين على الإقتراب أكثر من أحلامهم.

 

لقد كنت جزءا من لقاء لغات البرمجة الذي نظمه فريق بويا لتطوير غوغل، حيث قمت بإرشاد ١٥ طالبا ببرمجة الجافا (من المبتديء إلى المتوسط). وبعد نهاية البرنامج، قمت بإنشاء فريق مستخدمي الجافا للحفاظ على مجتمع الجافا معاً. وجندت عضوين من اللقاء للانضمام لي كمطورين متطوعين في ليبرهيلث، وتحت إرشادي قدموا إنجازات مفيدة للمشروع.

 

وتم قبولهم لاحقا كطلاب في صيف غوغل البرمجي وعُينت كمرشد لهم خلال البرنامج. وأنا أيضا المنظم الرئيسي لبويا دوكر، لقاء دوكر الرسمي في الكاميرون، وكذلك أنا سفير حرم دوكر الجامعي.

 

إن شغلي لأدوار قيادية في المجتمع دفعني لأتعلم. وكوني سفير لحرم دوكر الجامعي، فإنه من المفترض أن أدرب الطلاب على كيفية استخدام دوكر. وبسبب ذلك فقد تعلمت الكثير عن دوكر والحاويات بشكل عام.
 

 

عن المؤلف:


أنا طالب هندسة كمبيوتر في السنة الأخيرة. ومتحمس حول المصدر المفتوح. لقد بدأت العمل في برنامج مفتوح المصدر في عام 2015 وفي وقت لاحق من عام 2016 ، تم قبولي في أول دورة تدريبية في Google Summer of Code مع .OpenMRS  في عام 2017 ، تم قبولي كطالب في Google Summer of Code مع. LibreHealth لقد ساهمت في عدد من المشاريع مفتوحة المصدر التي تشمل OpenMRS ، LibreHealth ، Coala ، Kubernetesأنا حاليًا موجه Google Summer of Code مع OpenMRS و.  LibreHealth أنا  دوكر Buea (مسؤول Docker meetup للكاميرون) قائد وسفير دوكر في جامعتي . أنا مؤسس ورئيس مجموعة. Buea Java User Group (BueaJUG)

أنا أيضا منظم GDG.

 

المصدر

 

Share on Facebook
Share on Twitter
Please reload

  • Black Instagram Icon
  • Black Twitter Icon

Riyadh, Saudi Arabia

  • Black Instagram Icon
  • Black Twitter Icon

الرياض، المملكة العربية السعودية