Please reload

التدوينات الحديثة

خمس نصائح لجذب الآباء للتطوع في الصف الدراسي

هل تشعر أحياناً بالحاجة إلى المعونة من آباء متطوعين ولكنك لا تجد من يبادر، أو لا تجد المساعدة التي تسدّ حاجتك وحاجة طلابك؟ هل ترى أن إدارة تطوع الآباء يستهلك وقت المرء أو جهده؟ إذا كان جوابك "نعم" فلستَ وحدك من يظن ذلك، حسب ما تقوله الدراسة الجديدة التي قامت بها منظمتي VolunteerSpot ومنظمة WeAreTeachers على ألف شخص من المربين والآباء. واتفق أولياء الأمور والمعلمين وبشدة على أهمية وجود الآباء المتطوعين في الصف الدراسي لنجاح الطلاب. كما توضح هذه الدراسة الثغرات الكبيرة في التوقعات، والمشاكل في التواصل بين المعلمين والآباء، مما يجعل المعلمين يشعرون بانعدام الدعم، والآباء بعدم الانتماء للعملية التعليمية.

 

خمس نصائح للمعلمين لتطوير تجربة تطوع أولياء الأمور

 

١-  اصنع قنوات تواصل حديثة

تنصّ الدراسة على أن 64% من المعلمين لا يزالون يطلبون مساعدة أولياء الأمور، بإرسال النشرات والملاحظات مع الطلاب للمنزل. وفي الحقيقة ثلث الآباء يودون تلقي معلومات فرص التطوع عبر الإنترنت، أو عن طريق البريد الإلكتروني. إن صنع قنوات تواصل إلكترونية حديثة عن طريق البريد الإلكتروني، أو الرسائل، أو مواقع التواصل، هو دليلك للحصول على قدر أكبر من الآباء المهتمين في المساهمة في نشاطات العام الدراسي.

٢- كن واضحاً في طلب ما تحتاجه بشدة من الآباء

أكثر من نصف المعلمين المشاركين في هذه الدراسة والذين يشكلون 61% قالوا أنهم يحتاجون مساعدة الآباء في دعم الطلاب في أنشطة التعلم كالاستماع إلى قراءة الطلاب، وإرشادهم، ومساعدتهم في حل واجباتهم المنزلية. أما غالبية الآباء والذين يمثلون 70% فأولئك يشاركون في التبرع باحتياجات الفصول. بينما 58% منهم يساعدون في تنظيم حفلات الفصل الدراسي، أو الرحلات الميدانية. يفضل أن تكون دقيقاً في طلب ما تحتاجه، وأن تشرح للآباء كيف سيعزز دعمهم في المجالات الأكاديمية المستهدفة في إنجاز الطلاب. اجعل الآباء أعضاء مهمين في الفريق، يعملون نحو تحقيق الهدف المشترك؛ وهو نجاح الطلاب.

٣- اجذب الآباء العاملين  

تقول الدراسة أن 73% من الآباء تمنعهم جداول أعمالهم من التطوع باستمرار، لذا يعاني المعلمين من قلّة التزام الآباء المتطوعين بشكل كامل في الفصل الدراسي. هذه بعض الطرق لجذب الآباء في أعمال التطوع:

  • جدوِل حلقات القراءة ومناوبات التطوع بحيث تكون في بداية اليوم؛ ليتسنى للآباء أن يتطوعوا قبل ذهابهم للعمل

  • استخدم منصات الاتصال مثل: سكايب، وجوجل، و هانج أوت؛ ليستطيع الآباء القراءة للفصل عبر هذه الوسائل، أو عن طريق إعادة جدولة التكاليف التي لا تتطلب الحضور الفعلي للفصل

  • ادع الآباء لتحديث موقع الفصل الإلكتروني و صفحات موقع بنترست

  • إعداد مواد مركز التعلم من المنزل

  • المساعدة في تنظيم حديقة المدرسة في عطل نهاية الأسبوع

لا تتردد في طلب مساعدة الآباء، وانظر ما الذي سيحدث!

٤- ضع خطة للآباء المتطوعين

أحد محبطات الآباء المتطوعين هو أن يصلوا للمدرسة ويكتشفوا أن المعلمين ليسوا بحاجتهم، أو أن لا يعلموا ماذا يفعلون. قال أحد أولياء الأمور: يعاني الآباء من صعوبة في معرفة ما الذي تحتاجه المدرسة منهم. وكما تشير الدراسة أن 48% من نصف الأساتذة قالوا بأنهم يحتاجون إلى المزيد من الآباء المتطوعين؛ ولكن يصعب عليهم إيجاد وقت لتحضير المعلومات أو الأنشطة للمتطوعين.

لجعل الأمر أكثر سهولة حضر جلسة أسبوعية لمدة 30 دقيقة خاصة بتطوع الآباء. إذا كنت تستطيع، عيّن مديراً أو أباً مساعداً لكي يعينهم على في تقسيم أدوار التطوع، والإجابة على التساؤلات، وكتابة الإرشادات لأعمال التطوع المتكررة، مثل: محطات الرياضيات، ومختبر التكنولوجيا، أو تحديث الملفات. إن استخدام المواقع على شبكة الإنترنت وأدوات الجدولة مثل VolunteerSpot.com تساعد الآباء على جدولة مناوباتهم بأنفسهم، واستلام تذكير آلي والذي سيحدّ من صدفة عدم حضور أحد من المتطوعين.

٥- أظهر الامتنان

تمييز أولياء الأمور المتطوعين عن بقية الآباء هي وسيلة جيدة لنمو تجمع أولياء الأمور المتطوعين والحفاظ عليهم في الفصول الدراسية القادمة. اجعل أولياء الأمور يعلمون أن مساهمتهم ذات قيمة لك و لطلابك، حتى ولو كانت مساهمة بسيطة. فعلى سبيل المثال: أرسل لهم بطاقات شكر من صنع الطلاب، أو رسائل بخط يدك، أو مقاطع فيديو، أو صور ترسلها على عناوينهم البريدية، أو تنشرها على مدونة الصف، أو على صفحة الفيسبوك.

وبما أن 40% من الآباء الذين أخذوا الاستطلاع يرغبون في التطوع، فلمَ لا؟ لا يوجد هناك إجابة بسيطة؛ ولكن الاتصالات المباشرة، وتنظيم أدوار الآباء المتطوعين حسب حاجة المعلم، والسماح بالجدول الزمني المريح على الانترنت، يجعل المكان رائعاً للمبادرة.

 

 

المقالة الأصليّة

Share on Facebook
Share on Twitter
Please reload

تابعنا
ابحث بالتاق
Please reload

الارشيف
  • Black Instagram Icon
  • Black Twitter Icon

Riyadh, Saudi Arabia

  • Black Instagram Icon
  • Black Twitter Icon

الرياض، المملكة العربية السعودية