Please reload

التدوينات الحديثة

التغير المناخي سيرفع من سعر قهوتك ويجعل مذاقها أسوأ

!أكثر من نصف محصول أثيوبيا معرض للخطر، وكذلك محاصيل البلدان الأخرى المنتجة للقهوة

 

يؤمن معظم الناس بوجود التغير المناخي وبتأثيره على العالم, ولكن القليل منهم من يعتقد أن التغير المناخي يؤثر عليهم مباشرة؛ ويبدو ذلك معقولاً عندما تتأمل في التأثيرات المناخية كفصول الشتاء الدافئة أو في العواصف القوية التي لم تُصِب موقعك. ولكن فكر بتأثير التغير المناخي الذي يؤثر على حياتك مباشرة بدلاً من التركيز على تأثيراته بشكل عام. تخيل أن تدفع مبلغاً أكبر للحصول على قهوة ذات مذاق سيء

 

هل شعرت بهول الأمر بعد؟ إن مزارعي القهوة يشعرون بذلك أيضاً لذا عليك أن تقلق لقلقهم. أثبت تقرير حديث نشر في مجلة Nature Plants حول التغير المناخي وإنتاج القهوة حيث أن أكثر من نصف المحصول الحالي للقهوة في أثيوبيا يزرع في مناطق لن تكون ملائمة للزراعة في المستقبل القريب. كما تحتوي تقارير أخرى على تكهنات مشابهة لبقية دول العالم المنتجة للقهوة، مثل: البرازيل وإندونيسيا وكولومبيا. وبحلول العام ٢٠٥٠ سترى كل تلك الدول انخفاضاً في مستوى إنتاج أراضيها للقهوة تصل إلى النصف

 

اعتدنا على رؤية تأثير الاحتباس الحراري على الأماكن الباردة، مثل: طفو الدببة القطبية فوق جبال جليدية صغيرة، وتجول طائر البطريق على طين مكشوف. ولكن كما يشير الاسم باللغة الإنجليزية فهي" ظاهرة عالمية". بما أن القهوة تزرع في مناطق ذات مناخ حار، لذا قد لا نعتقد أنها معرضة للخطر. وحتى لو أصبح المناخ أشد حرارة؟ فبزعمنا أن القهوة تنمو في الجو الحار

 

نحن لا نزرع القهوة في كل مكان

إن زراعة نباتات القهوة في المناطق الحارة لا يعني على أية حال أننا نستطيع زراعتها في جميع المناطق الحارة. بالإضافة إلى ذلك، تؤثر المناطق الخاصة بزراعة القهوة بشكل مباشر على مذاقها. فمثلاً تحتوي حبوب قهوة أرابيكا مثل عنب الخمر على ما يسمى Terroir بالفرنسية (وتشير هذه الكلمة إلى تأثير البيئة في مذاق هذه الأنواع). لهذا قد يحمل نفس صنف القهوة المزروع في بلدين مختلفين -أو أحياناً جانبين مختلفين من نفس الجبل- نكهات مختلفة

 

نقل إنتاج القهوة إلى مناطق أعلى ارتفاعاً حيث يكون الجو أكثر برودة هو أحد الحلول المحتملة لمشكلة انخفاض مساحة الأراضي الصالحة للزراعة. وقد وجد هذا التقرير أنه بإمكانك زيادة الأراضي المناسبة لزراعة القهوة لأربعة أضعافها بهذه الطريقة. ولكن لا تستطيع تغيير مكان القهوة إلى بيئة أعلى ارتفاعاً دون أن يتغير مذاقها. فقد تحتاج إلى تغيير صنف النبتة، حيث أن جودة التربة ستكون مختلفة هناك. ولكن تضلّ المعضلة في محدودية الأراضي بوجود نهاية للجبال إذ أن هنالك حدّ للتوسع في الزراعة

 

ناهيك عن قضية اختلاف المعيشة. إن مهمة نقل جميع إنتاج القهوة إلى مناطق جديدة لا يتعلق فقط بمعالجة المشاكل النباتية. ستتغير حياة مزارعي هذه الحبوب حتى يزرعوا القهوة بطريقة مختلفة. يحتاج الملايين من مزارعي قهوة أرابيكا وروبوستا حول العالم الانتقال والتكيف مع ثقافة متنامية جديدة. وهذا ليس بالفعل السهل، كما أنه ليس مجانياً

 

تغيير طريقة زراعتنا للقهوة سيكلفنا المال

سيقع حِمل بعض تكاليف تغيير ثقافة زراعة القهوة على أكتاف المستثمرين. فالشركات تحتاج إلى تحديد طرق لتعديل الجانب الزراعي. قد نستطيع أن نصنع نباتات معدلة وراثياً لو كان المجتمع يتقبل فكرة الهندسة الوراثية, وحينها سنكون قادرين على صنع نباتات قهوة أرابيكا مقاومة للحرارة والجفاف, ولكن الرأي العام حالياً يرفض هذا التكنيك. في هذه الحالة سيضطر المستهلكون تحمل تكاليف إنشاء مزارع جديدة واستخدام أساليب زراعية مختلفة

 

إن نقم بأخذ احتياطاتنا (وربما بالرغم منها) فمن المحتمل أن يحدث نقص في محصول القهوة. ونقص المحصول سبب رئيسي في ارتفاع الأسعار. فقد تضاعف سعر القهوة عندما عانت البرازيل في عام ٢٠٠٤ من الجفاف. فما الذي سيحصل عندما تعاني كل البلدان المنتجة للقهوة من الجفاف؟

 

هذا ما يحصل الآن في أثيوبيا. فقد صعّبت الفصول الجافة الطويلة ذات درجات الحرارة المرتفعة عملية إنتاج البُن بنفس الكمية والجودة على المزارعين؛ إذ أن نباتات أرابيكا حساسة كثيراً للتغييرات الطفيفة في البيئة، كما أنها لا تتكيف بسهولة. وحتى نباتات القهوة البرية تُعدّ في خطر. إن أثيوبيا هي الموطن الأصلي للقهوة، وماتزال تملك العديد من الأصناف البرية التي يستعملها المزارعون كمخزون للبذور. تملك أثيوبيا احتياطي القهوة للعالم ولكنه على وشك النفاد. قد لا تلاحظ التغير الطفيف في درجة الحرارة كل عام، ولكنك ستلاحظ حتماً عندما لا تستطيع تحمل تكاليف قهوتك بعد الآن، والتي سيسوء طعمها بدون أن تشعر. لذلك لا تفكر في أحفادك الذين سيرثون كوكباً أفضل للمعيشة فحسب عندما تحدّ من انبعاثات الغازات المؤثرة على الاحتباس الحراري, وفكّر أيضاً في استمتاعك بقهوتك في الصباح!

 

-

 

المقالة الأصليّة

 

 

 

Share on Facebook
Share on Twitter
Please reload

تابعنا
ابحث بالتاق
Please reload

الارشيف
  • Black Instagram Icon
  • Black Twitter Icon

Riyadh, Saudi Arabia

  • Black Instagram Icon
  • Black Twitter Icon

الرياض، المملكة العربية السعودية