Please reload

التدوينات الحديثة

كيف غير «إنترنت الأشياء» من طرق قيادتنا

July 20, 2017

 

 

عندما نتحدث عن «إنترنت الأشياء»  Internet of Things ، نادراً ما نضم سياراتنا لهذه التقنية. فقد أصبحت هذه الخدمات للبعض منا أمراً مألوفاً، بدءاً من برامج مثل أون ستار OnStar، لقدرته اليوم على تدفئة منزلك قبل حتى مغادرتك مقر عملك.

الإنترنت هو المستقبل بالفعل، وسياراتنا ليست مستثناة من ذلك. ومع هذا، هناك الكثير من الأمور المذهلة تحدث اليوم. ومع  أن البعض منها لا يعتبر تماماً ضمن أجهزة «إنترنت الأشياء» (IoT)  فهي كذلك بلا ريب. هذه التقنيات قد تكون شيئاً يمكنه أن يغير من سبل قيادتنا بشكل دائم. ولكن لا داعي للقلق، فقد ذكرت بعض التوجهات المثيرة لجذب انتباهكم نحو السنة المقبلة.  

 

حفاظاً على التقدم

ربما من أوائل الابتكارات التي شاهدناها، انطوت على كيفية تأثير التقنية على كل شئٍ ذو صلة بعملية القيادة، مما جعلها أمراً بغاية السهولة.

على سبيل المثال، منتجات مثل  فيريزون هوم Verizon’s Hum  حددت كيف تمكنت الأجهزة المرتبطة بالشبكة، من جعل مواكبة الأميال المقطوعة والصيانة شيئاً من الماضي. يسمح لك نظام هوم بإجراء التشخيصات، و جدولة مواعيد الصيانة، وإيصالك حتى بميكانيكي على الفور. علاوة على ذلك، فإنه أيضاً قادرٌ على تحديد اتجاهات مخارج الطوارئ، وكذلك تتبع تحركات سيارتك وسرعتها. ولكن هناك أيضاً منافسين آخرين لبرامج التتبع الموصولة بالانترنت، مثل برنامج أوتوماتيك Automatic.

لا يعتبر برنامج  أوتوماتيك أداة تعقب ذكية لسيارتك فحسب،  بل يجمع بين مجموعة واسعة من الخدمات الأخرى كذلك. فبالنسبة لاستخدامه العملي، بإمكانه رصد الأميال وإرسالها إلى برامج أخرى كبرنامج الإكسنسيفي Expensify. كما يرتبط هذا المنتج بتطبيقات أخرى كذلك، مثل تطبيق نيست Nest الذي يتيح لك تدفئة منزلك، قبل حتى أن تسلك طريقك.  

رغم أن هذه مجرد أمثلة على بعض المنتجات المتاحة، فإن الشركات المصنعة للسيارات قد لاحظت هذه الاتجاهات، في محاولة منها لتنفيذ نماذج حديثة كذلك. أصبحت الأجهزة المرتبطة بالشبكة، على نحو سريع، معياراً أساسياً حين يتعلق الأمر بوسائل الراحة. لذلك من المعقول أن نتصور انضمام الجميع لها في غضون العامين المقبلين.

 

الكفاءة و الحماية هما المفتاح

كما ذكرت آنفاً، كان دمج التطبيقات عاملاً مهماً في تغيير رؤيتنا "لإنترنت الأشياء" في سياراتنا. ليس فقط في قدرتنا على  ضبط درجة حرارة منزلنا، و طلب البيتزا، و ربط مشغل الموسيقى من سيارتنا بالمنزل في غضون ثوانٍ، بل في الازدهار الرائع فيما يمكن أن يحدث مستقبلاً. نحن لا نتوقع فقط بأن تكون حياتنا مترابطة ولكننا نطالب بذلك. مما يقودنا لسؤال: ما هي الخطوة التالية؟

 

ربما أحد أكثر التغييرات الرائعة حول الآي أو تي  (IoT)  والقيادة، هي الخدمات التي تأتي كآثار جانبية لهذه التغيرات. على سبيل المثال، بينما نحن واقعون تحت سحر هواتفنا المحمولة بجانبنا طوال الوقت، مالت بعض الشركات لمكافئتنا للتوقف عن ذلك، مثل شاحن السلامة وهو شاحن محمول يمنع السائقين من الوصول إلى برامج وسائل التواصل الاجتماعي، أو تبادل الرسائل النصية أثناء القيادة، ولكنه أيضاً يكافئهم على ذلك ببطاقات الهدايا.

وهي أحد الأفكار المبهرة، بحيث أن التطبيق يوفر خدمة قيمة فيما يتعلق بحماية المستهلك من التواصل الطويل عبر الانترنت. تذكر أنك وراء عجلة القيادة لمركبة تزن ٢ طن ويمكن أن تقطع أكثر من ١٠٠ ميل في الساعة، فحين تنظر للأمر من هذا المنطلق ستجد أنها فكرة مرعبة بحد ذاتها.  

أخيراً، إذا كنت قد شاهدت التلفاز على الإطلاق خلال السنتين الماضيتين، ستلاحظ أن تجنب الحوادث يلعب دوراً حاسماً في عالم القيادة. لم يتطور الذكاء الاصطناعي بما فيه الكفاية ليكون معياراً جديراً بالثقة فحسب، بل أيضاً لطلب المساعدة، وتشغيل التشخيص للإصلاحات. وبالرغم من أن بعض الأمور يُغفل عنها أحياناً، إلا أن هذه الميزة قد تغير كلياً من قواعد اللعبة حين يتعلق الأمر بأمن الطرق.

 

سيصبح السائقون قريباً شيئاً من الماضي

يتوقع البعض أنه بحلول عام ٢٠٢٠، سيصبح السائقون شيئاً من الماضي. في حين أنني أعتقد أن الناس  سيستمرون بالرغبة بالاستمتاع بسرعة السيارة كلما ضغطوا على دواسة الوقود أو حين يرغبون بالتنزه بسياراتهم، والسيارات ذاتية التحكم أصبحت حقيقة أقرب. مع ذلك، يمكن أن يكون هذا أمراً مدهشاً.  تخيل كل أنماط حركة المرور يجري دمجها معاً لتوفير الأماكن للأشخاص بكفاءة، فضلاً عن خدمات الطوارئ وتوفير المسارات للمناسبات الخاصة. الاحتمالات لا حصر لها، وواحدة منها قد تجلب المستقبل.

 

ترجمة: وجدان برناوي 

تدقيق: سحر سليمان 

 

المراجع:

https://thenextweb.com/contributors/2017/06/10/internet-things-changing-way-drive/#.tnw_BfJuvB7f

 

Share on Facebook
Share on Twitter
Please reload

تابعنا
ابحث بالتاق
Please reload

الارشيف
  • Black Instagram Icon
  • Black Twitter Icon

Riyadh, Saudi Arabia

  • Black Instagram Icon
  • Black Twitter Icon

الرياض، المملكة العربية السعودية